وزير الشباب والرياضة الاتحادي د. يوسف آدم الضي

د. يوسف الضي: الملتقى حقق أغراضه ونتطلع لعلاقة تكاملية مع كل المؤسسات

بتشريف وزير الشباب والرياضة الاتحادي د. يوسف آدم الضي، اختتم أمس الملتقى التنسيقي الأول لوزراء وأمناء ومديري الشباب والرياضة بالولايات الذي نظمته وزارة الشباب والرياضة الاتحادية في الفترة من (21 – 23) مارس بالأكاديمية العليا للدراسات الإستراتيجية والأمنية بالخرطوم.. وانطلق اليوم الختامي بجلسة حول قانون هيئات الشباب والرياضة تم بعدها استعراض التوصيات التي خرج بها المؤتمر في الجلسة الثانية قبل أن يتم تحويل تلك التوصيات إلى خطة عمل تنفيذية وإنزالها على الأولويات الخمس التي حددتها الحكومة الانتقالية.

الجلسة الافتتاحية لليوم الختامي والتي أدارها مدير الإدارة القانونية لوزارة الشباب والرياضة د. أمير، خصصت لورقة (مشروع قانون هيئات الشباب والرياضة) وهي الورقة التي قدمها رئيس لجنة تعديل القانون د. كمال محمد الأمين والذي قدم نبذة تاريخية لمراحل تطور القانون الخاص بالشباب والرياضة في العالم ثم تطرق إلى الخطوات التي قامت بها الوزارة الإتحادية في وقت سابق لإعداد مسودة مشروع القانون الحالي، معدداً الورش المتعددة التي أقامتها الوزارة لمناقشة القانون واللقاءات العديدة التي تمت مع أصحاب المصلحة من الشباب والرياضيين للنقاش والتفاكر وتقديم الآراء والمقترحات والملاحظات حول القانون، مشيراً لأن ثورة ديسمبر المجيدة أسهمت في جعل القانون أكثر شمولاً وحفظاً لحقوق الشباب وتنظيماً للأجسام التي تمثلهم مع مراعاة تمثيل مختلف الفئات في القانون.. وتم في ختام الجلسة فتح الفرصة أمام الوزراء والأمناء والمدراء العامين للشباب والرياضة بالولايات لتقديم ملاحظاتهم حول القانون بعد أن تم تسليمهم نسخ منه في وقت سابق.

وتم في الجلسة الثانية عرض التوصيات التي خرج بها الملتقى ومنح الفرصة للحضور من كل الولايات للنقاش والتفاكر حولها ومن ثم العمل على الإتفاق على صياغة التوصيات بطريقة تغطي الصورة الكلية لكل الولايات .. وفي الجلسة الختامية التي أدارها وكيل وزارة الشباب والرياضة الإتحادية المهندس أيمن سيد سليم تم منح الفرصة للولايات لعقد جلسات عمل لتحويل توصياتهم إلى خطة عمل وإنزالها على الأولويات الخمس للحكومة الإنتقالية ليكون بمثابة برنامج عمل مشترك ليتم تنفيذه خلال العام الحالي (2021م)، وزير الشباب والرياضة الإتحادي د. يوسف آدم الضي أشاد في ختام المؤتمر بالمداولات التي تمت على مدى ثلاثة أيام والنقاش الجاد والمثمر الذي إتسم به الملتقى مع حرص المسئولين في الولايات كافة على الإستفادة من الملتقى للتنسيق إلى رؤية موحدة مقدما شكره لكل الحضور ولجان الوزارة المختلفة والميسرين إلى جانب الأكاديمية التي استضافت الملتقى وقال: الملتقى حقق الفوائد المرجوة منه بتوحيد الرؤى وإحكام التنسيق بين الوزارة الإتحادية والوزارات الولائية والنتائج التي خرج بها مهمة للغاية وعلى رأسها الإتفاق على خطة عمل تنفيذية لقطاعي الشباب والرياضة تتسق مع الأولويات الخمس التي حددتها الحكومة الإنتقالية وأضاف: الملتقى منحنا فرصة للتعايش عن قرب وكسر الحواجز والتداول والمناقشات التي تمت أسهمت في معرفة المشاكل عن قرب وأدت لخلق جو صحي وإيجابي يساعد على إنفاذ الخطط والبرامج التي تم الإتفاق عليها.. وتطرق وزير الشباب والرياضة في كلمته لبعض القضايا والتوصيات التي خرج بها الملتقى مشدداً على أهميتها قبل أن يختم بالقول: أبارك لكم النجاح الكبير الذي تحقق وأتمنى أن نحافظ على العلاقة التكاملية التي صنعها الملتقى بين الوزارة الإتحادية والوزارات الولائية وبين الوزارات والمؤسسات الرياضية والشبابية.

وتم في نهاية الملتقى تكريم من وزارة الشباب والرياضة الإتحادية للوزارات والمجالس والإدارات الشبابية والرياضية التي شاركت في الملتقى.

عن admin

شاهد أيضاً

الوفاق يكسب البترول في دورة الشهيد مصعب بامبده

  تتواصل بنجاح تام واقبال جماهيري كبير فعاليات دورة الشهيد مصعب محمد عيسي المقامة بملعب نادي …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *