كلمات ترجيح.. زهير عبادي

 كلمات ترجيح *** تحالف الطين والخبوب في برج الفاتح

زهير عبادي

 

  * تحالف الطين والخبوب في برج الفاتح.. وتمازج الشمال بالجنوب في الأبيض الفاتح.. وتدوير المخلفات لإعادة استخدامها أمر محمود إذا روعي فيه الاشتراطات الصحية والعلمية دون أن يتجاوز العدد المسموح به حسب المواصفات، وإلا تكون الكارثة. 

والكارثة نشاهدها عيانا لأكثر من نصف قرن على صدر الكرة السودانية واتحادها العام وتصاب ونصاب بكافة أشكال الأمراض والأوبئة الكروية المستوطنة جنوب المتوسط. وهذه المجموعة الكسيحة تجتمع بالبرج ل(تنهض) بالكرة السودانية التي اقعدتها لأربع سنوات وتقول هل من مزيد.

عجبا لكم ثم تباً… بإمارة ماذا تحدثوننا عن النهضة؟ وأين كتابكم السابق نقرأه علنا نصدق. أهو الإنجاز تلو الإنجاز؟ أهو الممتاز الذي صار لا يأتيه الامتياز من بين يديه ولا من خلفه بعد أن صار أضحوكة وألعوبة – تنظيما وقوانينا – بل بكل تفاصيله.. شكوى تلحق بأختها قبل أن يجف حبرها.. أم هي ملاعب اهترأت حتى صار السودان كله ينظر للعالم من خلال عوينة أم صالح (ملعب الهلال) وحي الوادي يتأهب للخروج قبل أن يدخل بسبب ملعب وسوء تقدير وسوءات أخرى نمسك عنها خجلا وحياءً.

أم هو منتخب البلاد (البقري) الذي شبع علفا وتلطيشا والاتحاد يكافئ فيلود بتجديد الثقة فيه ومعاونيه وفيلود الذي كان يحزم حقائبه بعد الرباعية كان أشد المستغربين لهذا القرار الغريب وحسام البدري يقول ليتني كنت سودانيا.

ويحدثوننا عن تجديد الثقة في عبقري الاتحاد السوداني وحتمية اعتزاله العمل الرياضي وهو على كرسي الرئاسة ونسألهم هل سيكون الكرسي من قماش أم من شيء لين آخر 

ونسألهم ماذا قدم البروف العبقري للرياضة طوال سنواته الطوال (اعطونا كشف حساب وأرقام وإنجازات) ونحن نقدم أرقاما وسنوات ضاعت هباءً من عمر مؤسس الاتحاد الأفريقي في عنتريات وتنظير وبطولات وهمية نبحث عنها ولا نجدها على أرض الواقع.

بطولتان قاريتان في تأريخ هذا الوطن المنكوب. واحدة للمنتخب قبل نصف قرن من الزمان لم يكن لشداد دورا فيها وواحدة لنادي المريخ قبل ثلاثة عقود وبالطبع لم يكن لشداد أيضا سهما فيها. فما هو إنجاز الرجل إذاً وأين تكمن عبقريته التي صدعوا آذاننا بها؟.

نقدر ونحترم شداد لعمره ونوقر شيخوخته ونقدر ونحترم البروف شداد أستاذ الفلسفة لمكانته العلمية كما نقدر كل معلمي بلادي ولا مانع لدينا أن تقوم جامعة الخرطوم بتكريمه ونصب تمثال له في مدخل شارع (المين). ولكن لا تحدثونا عن عبقرية الرجل وتفرده في الرياضة فهو على العكس يستحق الحساب والمحاسبة على الفساد الإداري الذي أورثه للاتحاد وأقعد بالكرة السودانية بحكم وجوده على قيادتها سنين عددا.

وأضحك ملء شدقي من حديث النهضويين وهم يحدثوننا عن مواصلة الإنجازات في دورة قادمة ومحاربة الفساد وشراء الذمم!!!!!

ماذا يملك برقو ليقدمه للناخبين غير (الحمص).

قال نهضة قال

 كلمات متفرقة

 الملوك وبس… قبل الخروج: إياكا على الفارس البقود تسعين

اللدر العلي ضهرو الخبوب والطين

أحييّ على سيفو البجز الروس

ألف سلامة الأستاذ والمثقف والفنان كابلي

عن Altigani

شاهد أيضاً

من سلطنة عمان سلام ****الإعلام رسالة  سامية والقلم أمانة.

  * يعتبر الإعلام بجميع أشكاله وسيلة فعالة لنشر الخبر ولفت الأنظار لحدث (ما) ،،، …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *