“العقرب” في صدارة هدافي السودان في دوري أبطال أفريقيا

بكري المدينة ملك التحديات..يلدغ باهداف حاسمة ويحتفل

المنقذ الأول للمريخ في الأوقات الصعبة والمواقف المعقدة

الخرطوم: الأحمر الوهاج

ارتقى مهاجم المريخ بكري عبد القادر لصدارة لائحة هدافي السودان في دوري أبطال إفريقيا، وفض اللاعب الملقب بالعقرب الاشتباك مع قائد الهلال السابق محمد أحمد بشة وتفوق عليه بإحرازه هدفا في مرمى الإكسبريس الأوغندي أمس الأول  الجمعة، على ملعب سانت ماري بكمبالا لحساب ذهاب تمهيدي رابطة الأبطال الإفريقية. وأصبح العقرب على بعد 5 أهداف فقط ليتساوى مع مهند الطاهر لاعب الهلال السابق والهداف الأول للسودان في مختلف البطولات الإفريقية.

 

أهداف حاسمة في أندية كبيرة

 

واستهل بكري مسيرته التهديفية في دوري أبطال إفريقيا في العام 2012 مع فريقه السابق الهلال في شباك فريق دي إف سول بطل إفريقيا الوسطى، ومن ثم هز شباك الزمالك المصري، قبل أن ينتقل للمريخ في العام 2015 في صفقة انتقال أشعلت الشارع الرياضي السوداني، وفي موسمه الأول مع النادي الأحمر نال بكري 6 أهداف، وضعته كثاني هداف في رابطة الأبطال، ووصل إلى شباك أندية عزام التزاني،  سكورب الأنغولي، مولودية العلمة الجزائري “3” أهداف ومازيمبي الكنغولي، لينال بعد ذلك أهدافا متباعدة في أندية وولفز النيجيري و سولي إيلا الغيني وريفرز النيجيري والنجم الساحلي التونسي وفيبرس النيجيري، وشبيبة القبائل النيجيري.

 

المنقذ الأول للمريخ في الأوقات الصعبة والمواقف المعقدة

 

اشتهر العقرب بإحرازه للأهداف الصعبة، وانقاذ المريخ في المواقف المعقدة ودائما أهدافه حاسمة، وعلى الرغم من ظهوره المدوي في دوري الأبطال غير  أنه لم ينافس مطلقا على لقب هداف الدوري السوداني، ويؤكد أمير كمال قائد المريخ أن بكري يعود لهم في خط الدفاع في الأوقات الصعبة من المباريات ويطالبهم فقط بارسال الكرة له، مبينا أنهم يثقون فيه بشجة، مؤكدا أنه يستمتع بالمباريات الصعبة، ولا يهابها.

 

ملك التحديات

ويؤكد بكري عبد القادر أنه يعشق التحدي، ولا يتخوف من المغامرة، مشيرا إلى المباريات الكبيرة تستفزه وتجعله متأهبا لتقديم أفضل ما عنده، مؤكدا أنه يدرك جيدا أن الأنظار تكون مسلطة عليه في المباريات الصعبة، ونبه إلى أن عشقه لجماهير المريخ يدفع دائما لمضاعفة مجهوده ليكون عند حسن ظنها.

وقدم بكري وعدا لجماهير المريخ بمواصلة إحراز الأهداف، مبينا أنه يستطيع تكرار هدفه في مرمى الإكسبريس الأوغندي في جولة الذهاب، ونوه إلى أنه متعطش لقيادة الفريق لمراحل متقدمة من دوري الأبطال، واسعاد الجماهير.

 

خبرة المواعيد

يتمتع عقرب المريخ بكري عبد القادر بخبرة كبيرة داخل المستطيل الأخضر خاصة وأن اللاعب خاض تجارب مع اندية كبيرة في السودان حيث لعب لاهلي مدني، الاهلي شندي، الهلال امدرمان والمريخ السودان ثم خاض تجربة احترافية في العراق ومنها انتقال لظفار العماني ثم يعود مجددا للمريخ وكل هذه السنوات التى قضاها بكري متجولا في الملاعب واجه اندية مختلفة في القارة السمراء والأسيوية وساهم مع كل الأندية التى شارك ضمن صفوفها في تحقيق نتائج ايجابية جعلت الجماهير ترقص فرحا وتهتز جنبات المدرجات بفضل مايقدمه من اداء يحقق نتائج حاسمة وكان له دور ونصيب الأسد في انتصارات كثيرة حققها المريخ سواء في الدوري المحلي او الاستحقاقات التى خاضها الأحمر الوهاج مما اكسبه خبرة اعتمد عليها الفريق وخلصت الفرقة الحمراء في كثير من المباريات وعبرت بالفريق إلى نتيجة ايجابية ومرضية ليصبح صاحب المجهود الجبار داخل ارضية الملعب اهم عناصر المريخ ورقم لايمكن تجاوزه في خارطة التشكيل الأساسي للفرقة الحمراء

 

 

 

 

 

 

عن Altigani

شاهد أيضاً

مهرجان تكريم الاندية الصاعده والمدربين بالسبت

     حددت لجنة المدربين الفنية بامدرمان بان يوم السبت القادم الموافق 25/9/2021 موعدا لمهرجان تكريم …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *