مقال رأي

من سلطنة عمان سلام.. منتصر حمدي.. إنتخابات السبت تعني شروق شمس الزعيم من جديد

* قدر للزعيم أن يكون رئيس مجلس إدارته آدم سوداكال، ليس لدينا اعتراض أن يترشح أحد من أبناء المريخ لمجلس الإدارة لأنه شرف تكليف وتشريف.
* قبل أكثر من (4 سنوات) لم يترشح أحد لمنصب الرئيس فتصدى (آدم) للمهمة في وقت صعب ويشكر على ذلك ،، ومن ثم بدأت المشاكل والاختلاف بين أعضاء مجلس الإدارة الذين أعتقد بأنهم (الأسوأ) على الإطلاق ،،، خلافات وإتهامات وتراشقات هنا وهنالك، ،توترت الأوضاع في الكوكب الأحمر وظهر سوء الإدارة والتنظيم في كل ما يتعلق بالمريخ وبكل أسف كان على رأس إدارة مجلس الاتحاد العام رجل تجاوز ( 90) من عمره فأصبحت كل قراراته مصدر (قلق) وتعنت وفي أحيان كثيرة (تشفي) وأبرزها ما حصل مع النجم بكري المدينة، فكان العقل والفكر المتحجر هو عنوانا لحكم الفرد هنا في المريخ وهنالك في الاتحاد. فكان لزاما أن (نعض ) بالنواجز ونتدثر بثوب الصبر (ونلوك مر الصبر) حتى تنجلي سحابة المرض والألم والعناد من سماء الزعيم..
* ودارت الأيام وأصبح الحلم المزعج الذي جثم على صدورنا يبارح مكانه رويدا رويدا..
* بعد أيام (معدودة ) بحول الله تقام أعظم جمعية عمومية إنتخابية في تاريخ المريخ لتضع حدا (للعبث) في الكوكب الأحمر ،، لكل من له الحق في الاختيار أتمنى منهم يستصحبوا التجربة (السوداكالية) المظلمة والمساهمة في شروق شمس الزعيم من جديد لتضيء كل ماهو جميل.. الذهاب إلى صالة وحديقة الموردة لرسم معالم الطريق الذي نريده لمريخ (نظيف) ونقي،،،،، * (الصفوة) هي المعلم الحقيقي للغير، فيجب أن نتحلى بالصبر ونمارس حقنا الإنتخابي ونستصحب أدب المريخ وتاريخه الضارب في جذور الوطن الغالي..
* ساعات معدودة ويطل علينا بإذن الله رجل يعشق الزعيم ليرسم خريطة ناد شامل ، فحازم له من القدرات المالية والفكرية والعلاقات الكبيرة ما سيعينه على تحمل المسؤولية الكبيرة، والتي بموجبها نتطلع إلى ناد عالمي بتخطيط واستثمار أفضل
* التربع على عرش الزعيم أكبر من أي شخص ولكن بالتكاتف واستخلاص الأفضل وإختيار القوى الأمين تظل إدارة النادى من أيسر الأمور بحول الله ،،، نتمني أن ينعم الله علينا بأشخاص ليس لهم (مطامع) شخصية ولا يبحثون عن شهرة ولا يخلقون أجواء سالبة ومحبة.
* الأندية الكبيرة من حولنا تنعم بالاستقرار التام فكل شخص يؤدى عمله من مكان موقعه المتميز..
* نحلم بالاستقرار والتفرغ التام لكرة القدم التي هي مصدر السعادة في وطن ينعم ويتنسم عبير الحرية ويتطلع إلى الأفضل دائما
* رسالتي لكل مريخي أصيل محب للشعار أن يضع المريخ أولا وثانيا وثالثا قبل الذهاب يوم السبت القادم الذي يعتبر اليوم المفصلي في تاريخ أكبر الأندية السودانية وأعرقها وحامل لواء نصرتها.
* (قبل معركة وصدام الصقور والنسور) نتمنى أن يتم اختيار الأفضل في تشكيلة الفرنسي فلود.. في اعتقادى الشخصي أبو عشرين في حراسة المرمى.. أطراف ملعب سمؤال وفارس وفي عمق الدفاع الثلاثي أمير وأرنق ووضاح… في وسط الملعب الخماسي الشغيل حمو وعجب وصلاح عادل.. وفي صناعة اللعب.. شيبوب وفي خط المقدمة الغربال مع التقدم المستمر للنجم عجب لمساعدة الغربال.. هذا هو المتاح في ظل الاختيارات الأخيرة ويمكن الاستفادة من خدمات النجم يسن حامد وشيخ معاذ والجزولي متي مارأي الجهاز الفني ذلك.. أي تنظير في توليف لاعبين في غير مراكزهم وعدم مشاركتهم لفترة طويلة مثل المصري، يمكن أن تتسبب في فضيحة كبيرة مثل التي حصلت لمنتخب (السيدات) في البطولة العربية بجمهورية مصر العربية.. المنتخب المغربي يتمتع بذخيرة طيبة وعناصر أكثر من رائعة تنشط في الدوريات المختلفة وعلى رأسهم (حكيمي)
* في الختام سلام… وياااااا رمضان اضرب الحمام.

عن admin

شاهد أيضاً

من سلطنة عمان سلام ****الإعلام رسالة  سامية والقلم أمانة.

  * يعتبر الإعلام بجميع أشكاله وسيلة فعالة لنشر الخبر ولفت الأنظار لحدث (ما) ،،، …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *