إسماعيل حسن

وكفى.. الحق يقال

* دايرين الجد ولا الجنبو؟!!…. الكتابة عن ما يدور في المريخ أصبحت سخيفة ومملة وممجوجة لدرجة أننا يومياً نفكر ألف مرة قبل أن نبدأ في الكتابة عنها..
* سخيفة لأنها مكررة.. ومملة لأنها تدور في فلك واحد.. سوداكال.. اللجنة الثلاثية.. المجلس المكلف.. شداد.. جمعية 27 مارس… وفي النهاية لا يخرج منها القراء بأي فائدة تذكر!!
* اليوم شعب المريخ الراقي الصفوة، بحاجة لأن يطمئن على جمعيته الإنتخابية التي ستنعقد بإذن الله يوم الرابع من سبتمبر المقبل، بصالة حدائق الموردة بأم درمان.. هل ستكتمل وتحسم أزمة ناديهم، وتضع النقاط على الحروف الغامضة أم لا..
* نكون كاذبين إذا طمأناهم وقطعنا لهم الشك بأن يوم أربعة القادم سينهي الأزمة…
* فسوداكال الذي منع قيام جمعية 27 مارس الماضي في نادينا، لن يتورع عن التفكير في منع قيام جمعية الرابع من سبتمبر في حديقة الموردة… فهل احتاطت لجنة الانتخابات والمجلس المكلف والاتحاد العام لذلك، أم أنهم ينتظرون إلى أن يحدث ما يحدث ليتحركوا بعد ذلك؟!
* مسؤولية تأمين الجمعية تقع في المقام الأول على عاتق المجلس المكلف.. و نصيحتي إذا لم يكن واثقاً بنسبة كبيرة من أنه قادر على تأمينها، فيكلف بها جماهير النادي، وهي قادرة بإذن الله على حمايتها..

إلى إخوة الأمير مع التحية

* قبل مغادرته إلى يوغندا يوم 8 سبتمبر القادم، يؤدي كبير البلد سيد البلد زعيم البلد المريخ، مباراة ودية أمام حي الوادي نيالا، لإدخال النجوم العائدين من الإصابة تيري والتش والصيني في فورمة المباريات، قبل الزج بهم في المباراة الأفريقية يوم 10 القادم.. وهنا كل ما أود أن أقوله لإخوة أمير الحسن، هو أن ينسوا كل ما يدور في الساحة الإدارية، ويتذكروا فقط جمهورهم الصابر الوفي الذي يعشم في أن يعطروا سماءه بزخات من الفرح، تغسل عن نفوسهم مرارات الألم والإحباط الذي ظل يسيطر عليها من جراء الفشل في البطولات الثلاث الأخيرة..
* قناعة تامة في نفوس الصفوة بأن نجومهم أفضل نجوم الكرة في القارة السمراء، وأنهم إذا عزموا على تحقيق الانتصارات وإعادة الزعيم إلى منصات التتويج، فلا فريق في أفريقيا كلها يحول بينهم وبين ذلك… بس كيف ينضبطوا في التمارين والمباريات، ويحافظوا على لياقتهم طوال الشهرين القادمين.. ويقيني ذلك ليس صعبا عليهم إذا تواصوا عليه في ما بينهم…
* في شغل كده ممكن يشتغلوه اللعيبة مع بعضهم البعض بدون حاجة لمدرب أو مدير كرة أو رئيس.. ونجوم الخبرة في الفريق – وما أكثرهم – يعرفونه جيداً

شكراً العوام قسم السيد

* العوام قسم السيد كادر مريخي معتق، وصاحب خبرات ثرة متراكمة، مصحوبة بفكر إداري عال.. وكم كانت سعادتي كبيرة وهو يتصل بي مشيداً بمقالي الذي سطرته أمس عن ضرورة الاحتكام لصناديق الاقتراع في الجمعية القادمة، وصرف النظر عن القائمة الوفاقية.. وقال إنه صادف هوى في نفوس كل المرشحين، وتعاهدوا على المضي قدماً في ترشحهم، وبعد أن تقول الجمعية كلمتها يبادر الفائزون بتهنئة بقية المرشحين على ممارستهم لحقهم الديمقراطي حتى آخر لحظة..
* شكراً أخي العوام.. وبارك الله في مساعيكم.. والبتجيبو الصناديق كلو خير بإذن الله…
* وكفى.

عن admin

شاهد أيضاً

من سلطنة عمان سلام ****الإعلام رسالة  سامية والقلم أمانة.

  * يعتبر الإعلام بجميع أشكاله وسيلة فعالة لنشر الخبر ولفت الأنظار لحدث (ما) ،،، …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *