شداد

الاحمر الوهاج تواصل فتح ملف فضيحة لجنة المسابقات

 كاوي الهلال بالحبر السري وللمريخ تُعقد المؤتمرات

 

شداد يصف (كاس) بالونسة… وعدار يكشف المستور.. وتوتي لها الله

 

رمزي القضارف يفسّر “لغوياً” الفرق بين “بصق على” و “بصق في”

 

** ما زالت أصداء الفضيحة التي ارتكبتها اللجنة المنظمة للمسابقات باتحاد الكرة السوداني حديث الوسط الرياضي ومثار سخرية وتندر من الكل وخجل من جماهير الهلال التي علمت بالشكوى بعد القرار الذي صدر بعد أكثر من أسبوع مر على القضية التي لا يعلم أحد عنها شيئا إلا اللجنة المنظمة للمسابقات والتي عقدت اجتماعا قد يكون هو الاجتماع الوحيد الذي أصدرت فيه اللجنة قرارا على وجه السرعة ودون تأخير….

 

توتي تلاحق المسابقات

 

* أغرب قضية في تاريخ الكرة في العالم هي شكوى الهلال في لاعب توتي عبد العظيم شيخ الدين والقضية قد تبدو عادية ولكن ما يحيط بها من غموض هو ما تسبب في فقدان الثقة في اتحاد الكرة وتحديدا اللجنة المنظمة للمسابقات أصبحت قضية يتداولها الوسط الرياضي وشعور بالحسرة على ما أصاب العقليات الإدارية فما حدث في اجتماع اللجنة المنظمة للمسابقات بالرقم 89 يوضح أننا نحتاج للكثير حتى ننهض بالكرة السودانية ونتعلم كيف تكون الشفافية ومحاربة الفساد خاصة وأنه لم يحدث في تاريخ الرياضة في العالم أن تم تقديم شكوى في دوري محترم بعيدا عن الأعين إلا في الدورى السوداني في هذا الموسم

 

ونسة “ساي”

 

* في العام 2018 التقى المريخ بالمريخ الفاشر بملعب النقعة وفي تلك المباراة شارك لاعب السلاطين هشام جنيه ضمن تشكيلة السلاطين فتقدم المريخ بشكوى طاعنا في قانونية مشاركة اللاعب وعندما اجتمعت اللجنة المنظمة للمسابقات أصدرت قرارا برفض الشكوى شكلا، واستأنف المريخ وأيضا تم رفض الشكوى على الرغم من أن اللجنة العدلية عاقبت اللاعب وخصمت نقاط المباراة من السلاطين فصّعد الأحمر الوهاج القضية إلى محكمة التحكيم الرياضي بلوزان “كاس” وقبل صدور القرار كانت السخرية هي العنوان الأبرز وتسارع أبناء الهلال داخل الاتحاد كل يفتي ويتحدث عن القضية وأنها سيتم رفضها مجددا لدرجة أن كمال شداد رئيس اتحاد الكرة تم استضافته في التلفزيون القومي عبر برنامج عالم الرياضة وتحدث عن شكوى المريخ ووصفها بـ”الونسة” ساخراً من المريخ وأهله بسبب معلومات مضللة وصلته فكانت الصفعة في مارس 2020 بأن أعادت الحق لأهله وكسب المريخ القضية وتوج بطل للدوري الممتاز وخسر كل من راهن على ضعف موقف المريخ أو وصفها بأنها “ونسة ساي” أو ضياع زمن والزمت “كاس” الاتحاد السوداني لكرة القدم بدفع أتعاب التقاضي وإعادتها للمريخ ليتضح للكل أن القضايا في اتحاد الكرة يتم التعامل معها بفقه “مريخ هلال” وحسب أهواء بعض المتعصبين الذين لا يرون في المريخ شيئا جميلا.

 

عدار كشف المستور

 

* أحداث دراماتيكية وسباق ماراثوني انتظم بين كل أهل المريخ وأهل الهلال وفي مقدمتهم منتسبي الأزرق داخل أروقة الاتحاد عقب اطلاق صافرة مباراة المريخ التي حل فيها ضيفا على المريخ الفاشر بملعب النقعة وقدم المريخ شكوى طاعنا في مشاركة اللاعب هشام جنيه صاحب ثلاث بطاقات صفراء لتبدأ أحداث قصة أصبحت تاريخا انتصر فيه المريخ بالضربة القانونية القاضية على جيوش التعصب وكارهي المريخ حين واصل أبناء القبيلة الحمراء “دروب” التقاضي ونجحوا في تسديد ركلة قانونية قوية أعادت الحق المسلوب لأهله بعد أن أصدرت محكمة التحكيم الرياضي “كاس” قرارا بمنح نقاط المباراة للمريخ وعلى إثر ذلك القرار توّج المريخ بطلا للدوري السوداني الممتاز ولم تكن النقاط فقط المكسب الذي حققه المريخ بل أن شكوى “عدار” كشفت الجهل الذي كان يبشر به البعض ويتحدثون بلغة القانون وهم أبعد ما يكونون عنه وصححت هذه الشكوى بعض المفاهيم المغلوطة التي كان يروج لها بعض الجهلاء ليكتب المريخ نهاية عهد الجهل القانوني بخصوص اللوائح التي تحكم الدوري

 

رمزي واشتباك حرف جر مع “بصق”

 

رمزي يحى سكرتير اتحاد القضارف عضو اللجنة المنظمة للمسابقات قبل أن يدخل أروقة مباني اتحاد كرة القدم كان بطل قصة حدثت كان المريخ طرفاً فيها ولا علاقة له هو بالقضية فكان أن عقد مؤتمراً دعا اليه عددا من الصحفيين للحديث عن ايقاف اللاعب عمر عثمان مثار الشكوى فظهر رمزي يحى سكرتير اتحاد القضارف وهو يشرح ويفسّر الفرق بين حرفى الجر “في و على” التي وردت احداها في تقرير حكم مباراة شارك فيها اللاعب عثمان وأصبحت مهمة رمزي توضيح الفرق بين “بصق على” و “بصق في”، في مؤتمر ساد فيه هرج وجدل وانفعالات وتلاسن، اضطر معه سكرتير القضارف الصمت من واقع المفاجأة التي كشفته أمام الرأي العام وكل أهل المريخ الذين تيقنوا أن قضية “البصق” والمؤتمر ماهي الا إعلان عن مشجع أزرق جديد يقدم أوراق اعتماده الزرقاء لدخول مباني الاتحاد العام

عن admin

شاهد أيضاً

مدرب ريفرز النيجيري : نستهدف التأهل للمجموعات

وصف المدرب الوطني ستانلي ايجوما، المدير الفني لـ ريفرز يونايتد، المرحلة القادمة من مسابقة الابطال …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *