الاحمر الوهاج تفتح الملف الغامض في المريخ

ضعف الإعداد يعرض نجوم الاحمر للاستهلاك وفخ الإصابات

 

طيفور وبخيت خميس يغيبان أمام الإكسبريس والرباط الصليبي يطارد لالمبار

 

تسبب ضعف الإعداد في إصابات بالغة لنجوم المريخ وعرف الموسم الحالي، تعرض عدد كبير من اللاعبين لإصابات بالغة، أثنين من اللاعبين تعرضوا لقطع في الرباط الصليبي وغابوا فترات طويلة، بعد أن فقد الأحمر مجهود صانع ألعابه الأول ونجم الكرة السودانية وفنانها الأوحد محمد حامد التش، ولحق به مصعب كردمان، ثم تعرض الصيني لإصابة بالغة أجبرته على الغياب نحو عامل كامل، ولحق به عدد كبير من نجوم الفريق.

وتذبذب مستوى كبار نجوم المريخ بعد أن تعرضوا لاستهلاك وإصابات وغيابات قللت ظهورهم في المباريات بشكل متتال يسهل من مهمتهم، الاستهلاك الذي تعرض له نجوم الفريق كان بسبب مواصلتهم للمواسم دون أن يتوافر لهم إعداد جيد، التشكيلة عرفت تغييرات مستمرة، والغيابات لم تتوقف، خط دفاع المريخ تحديدا شهد مشاركة كل المدافعين ، صلاح نمر، أمير كمال، أحمد موسى تمبش، بخيت خميس، حمزة داوود، وضياء الدين محجوب، وتأثر محور الإرتكاز بغياب عماد الصيني الذي لم يظهر مطلقا في أي مباراة من مرحلة المجموعات ثم من بعد ذلك مباريات الدوري الممتاز حتى شارفت على نهايتها،، وعاد محمد الرشيد في آخر المباريات بجانب، بجانب عمار طيفور الذي لم يؤدي 3 مباريات متتالية ليتأكد غيابه عن جولة الذهاب في التمهيدي أمام الإكسبريس وربما الإياب، ولم يثبت أي لاعب في وظيفة، بل استمرت التغييرات ما قاد لتذبذب المستوى ليفقد كبار نجوم الفريق تميزهم المعهود، الإصابات وضعت نجوم المريخ في فخ مزعج.

طيفور وبخيت آخر المنضمين للعيادة

كشفت مصادر موثوقة أن نجم المريخ وظهيره الأيسر بخيت خميس تعرض للإصابة بقطع جزئي في الرباط الصليبي، وتعرض اللاعب للإصابة مؤخرا، ليكون آخر لاعب يتعرض للإصابة في كشف الفريق بعد سلسلة إصابات ليكون خارج حسابات الجهاز الفني أمام الإكسبريس الأوغندي في تمهيدي دوري أبطال إفريقيا، برسم جولة الذهاب التي ستقام بكمبالا، وخضع اللاعب لفحوصات أمس قبل أن تخرج الأخبار الصادمة للجماهير.

ويدرس النادي سفر اللاعب للعلاج بالخارج، ليلتحق بلاعبين كانوا قد غادروا للعلاج من إصابات مقلقة أبعدتهم فترات طويلة، وكانت الإصابات قد طاردت نجوم الفريق، على غرار سيف تيري، عماد الصيني، ومصعب كردمان ويقضى الثلاثي فترة علاجية بالقاهرة، بعد أن غابوا فترات طويلة،

وكان الساحر محمد حامد التش قد استهلك أكثر من نصف الموسم في العلاج بمستشفى سبيتار بالدوحة.

كما بات في حكم المؤكد إقصاء عمار طيفور، وبخيت خميس عن مباراة المريخ أمام الإكسبريس الأوغندي، وكشفت الفحوصات التي خضع لها طيفور تعرضه لقطع جزئي في اربطة الركبة ما يعني أنه سيكون خارج حسابات جولة الذهاب على الأقل أمام الإكسيريس اليوغندي في الثاني عشر من الشهر المقبل بالعاصمة الأوغندية كمبالا،، وربما يلتحق طيفور بجولة الإياب التي ستقام بالقلعة الحمراء، وسيغيب اللاعب نحو 3 أسابيع على الأقل بعد أن كان قد تعرض للإصابة في مباراة الفريق أمام حي الوادي، غياب اللاعبين سيكون امتدادا لغياب لاعبين سبقوهم وتعرضوا لإصابات كلفتهم فترة طويلة للغاية

التش وكردمان يتعرضان لأخطر الإصابات

كان حظ مصعب كردمان سيئا للغاية بعد أن تعرض للإصابة بعد أن بدأ يتألق فعليا، ويشارك في المباريات، ليتعرض لقطع في الرباط الصليبي كلفه السفر للقاهرة لإجراء عملية، وما يزال اللاعب مرابطا هناك، لينتهي موسمه مبكراً، وامتد حظه السيئ ليكون على مقربة من فترة طويلة من الموسم الجديد دون أن يظهر في مباريات مهمة، وعندما يعود سيجد الجميع قد سبقه وهو ما يعني أن مشاركته لن تكون سهلة.

واستيقظت جماهير المريخ والوسط الرياضي على ووقع إصابة التش، أحد أفضل نجوم الكرة السودانية بالرباط الصليبي، واستهلك التش فترة طويلة للغاية، ، التش عاد مؤخرا، ليمنح الجهاز الفني خيارا نموذجيا بعد أن امضي فترة علاجية ناجحة في أفضل مستشفيات العالم

.

قطع جزئي لثاني لاعب في المريخ

ويعد بخيت خميس ثاني لاعب يتعرض لقطع جزئي في الرباط الصليبي ليغيب نحو 3 أسابيع على الأقل وكان سيف تري قد تعرض لإصابة مماثلة واحتاج للسفر إلى القاهرة، قبل أن يقترب من العودة، غير أن تيري أفضل حالا لجهة أنه سيكون لائقا للمشاركة في دوري الأبطال من مرحلته الأولى أو التمهيدي، بعد أن أنجز عملا رائعا تكلل بالنجاح وبات على مشارف العودة، تيري يعد أفضل مهاجم سوداني في الوقت الحالي وغيابه كان مؤثرا للغاية، وعودته ستمنح الجهاز الفني أفضل خيار على الإطلاق في المقدمة الهجومية، بينما سيكون بخيت خميس على موعد مع غياب يقترب من الشهر، ومن سوء حظ اللاعب أنهى تعرض للإصابة في وقت توهج فيه بشدة وقدم مستويات مذهلة وكان أفضل لاعب في صفوف الفريق في كل المباريات الأخيرة.

عودة اللاعب ستتزامن مع جولة الإياب وحال اجتهد في فترة العلاج، وأنجزها بنجاح فإمكانية لحاقه بالمباراة الثانية في السودان ستكون كبيرة، ويملك بخيت عزيمة لا تلين بعد أن عاد بقوة كبيرة بعد فترة إيقاف امتدت لأكثر من 8 أشهر كاملة وفاجأ الجميع بمستوى مبهرا.

إصابة الصيني لغز محير..وسلسلة إصابات تبعد نمر

حيرت إصابة الصيني الجميع فاللاعب غاب ما يقارب العام الكامل وتعرضت الوحدة الطبية للمريخ للسؤال، الصيني عاد من الإصابة ليتعرض لها مجددا ويغيب ، واقترب اللاعب من العودة بعد أن تحسنت حالته الصحية ليكون لائقا للمشاركة في دوري الأبطال الذي قدم فيه الموسم الماضي مباريات جيدة في بداية المشوار قبل أن يتوقف للإصابة، الصيني لاعب مميز للغاية ويملك روحا قتالية عالية وبسالة تامة، ما جعله واحدا من لاعبين محبوبين في المريخ.

وعلى النقيض مما هو معتاد عليه كان الموسم الماضي سيئا بالنسبة لصلاح نمر على صعيد الإصابات التي لحقت به ووضعته في مأزق بسبب ضعف الإعداد، نمر غير المعتاد على الغياب عرف الغياب بسبب سلسلة إصابات تعرض لها، قبل أن يعود مؤخرا ويمنح الجهاز الفني الخيار الأفضل في خط الدفاع لجهة أنه يمثل ركيزة أساسية لا غني عنها، فهو لاعب قوي ومقاتل، يهابه كل المهاجمين.

ولم يسلم نمر من الإصابات التي طاردت كل اللاعبين بلا استثناء وغاب عدد كبير منهم، كما غاب آخرين بسبب الإيقاف على غرار بخيت خميس، محمد الرشيد ورمضان عجب.

عن admin

شاهد أيضاً

مدرب ريفرز النيجيري : نستهدف التأهل للمجموعات

وصف المدرب الوطني ستانلي ايجوما، المدير الفني لـ ريفرز يونايتد، المرحلة القادمة من مسابقة الابطال …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *