محمد الطيب كبور 

امتحان اختيار حراس المرمي   !!

خليك واضح .. محمد الطيب كبور 

بعد ذهاب ابوعشرين للهلال بدأت الترشيحات لتسجيل حارس مرمي للمريخ تتوالي فكان الخبر الأول بتعاقد المجلس مع جمعة جينارو ثم كانت المفاضلة بين الثلاثي ( أكرم الهادي سليم وأحمد عبدالعظيم وأحمد بيتر  ) ولم يحسم الأمر بعد ولأهمية الخانة يجب دراسة القادم الجديد للكشف الاحمر من كل النواحي فالتميز الفني وحده ليس كافيا ولابد من تمتع لاعب المريخ بالالتزام والانضباط وبالعودة للحراس الأربعة الذين تجري الآن حولهم المفاضلة فإن اوفرهم حظا لحراسة مرمي المريخ هو أحمد عبدالعظيم لمايتمتع به من خبرات رفقة فريقه هلال الأبيض بالإضافة لانه لاعب خلوق ومنضبط ومتطور وعليه إجماع ودخوله للكشف الاحمر سيشكل له دافع كبير لتقديم الأفضل رفقة زعيم وكبير الأندية السودانية أما الحارس الثاني الذي تتباين حوله الآراء فهو أكرم الهادي سليم وهو حارس صاحب قيمة فنية عالية ويمتلك خبرات كبيرة ويكفي انه الآن ضمن كلية المنتخب الوطني ويقدم مستويات طيبة مع ناديه الحالي الأمل عطبرة ..

إلا أن أكرم الهادي غير منضبط ولاعب مزاجي رغم انه غيور جدا علي المريخ وإذا التزم أكرم سلوكيا فإنه لا يوجد حارس في السودان يمكن ان ينافسه ويكفي انه وارث الحراسة من والده نجم الزمن الحميل الهادي سليم ويمكن تصنيف أكرم علي انه خيار جيد ولكنه كالقنبلة الموقوته التي قد تنفجر في اي لحظة أما خيار المجلس جمعة جينارو فهو الصفقة التي جعلت الدهشة تتصدر تعليقات غالبية المريخاب في وسائل التواصل الاجتماعي وتهكم الكثيرون من اختيار المجلس لجمعة جينارو ووصفه البعض بالماسورة وبأنه كان ثغرة واضحة في الهلال بالإضافة لانه قصير القامة وبالطبع كانت هناك آراء داعمه للتعاقد مع جمعة فندها أصحابها بان جمعة حارس مميز لم يجد أرضية طيبة في الهلال ليقدم أفضل ماعنده بالإضافة لعوامل الخبرة التي يتمتع بها من خلال مشاركاته مع الهلال محليا وخارجيا ومشاركاته مع منتخب بلاده جنوب السودان ..

الخيار الأخير هو أحمد بيتر الذي اكتسب شهرة كبيرة بفضل قضيته الشهيرة بتغيير اسمه وهو بلاشك حارس مميز ولكن الثلاثي المزكور آنفا يتقدمون عليه بعامل الخبرة ولأهمية هذه الخانة لابد من التريث ليقع الاختيار علي من سيكون أهل لحماية عرين المريخ فالحارس الجيد يمثل نصف قوة الفريق او يزيد وبدون حارس ثقة لا يمكن التفكير في البطولات والإنجازات والمريخ الآن يضم في كشفه أفضل النجوم علي مستوي الوطنيين ولابد من القادم الجديد لحراسة المرمي الاحمر ان يشكل إضافة حقيقية تزيد من قوة المارد الاحمر ..

أكثر وضوحا 

علي مستوي اللاعبين الوطنيين حتي الآن المريخ أنجز صفقات مميزة جدا ودعم الأطراف والوسط والهجوم بعناصر متوقع لها أن تحجز مكانها في التوليفة الحمراء ..

تلكؤ مجلس المريخ المنتهية ولايته او بصورة أدق آدم سوداكال في أمر التفاوض مع لاعبي المريخ مطلقي السراح هو من ادخل المريخ في هذا الماراثون الذي تابعنا تفاصيله قبل مباراة القمة بساعات ..

تدخل سعادة القنصل حازم مصطفي في الوقت الحاسم أعاد ترتيب أوراق التسجيلات ولو لا الدعم السخي الذي قدمه لخسر المريخ بالقاضية معركة إعادة المفكوكين ..

كثرت الفتاوي بشأن عقودات لاعبي المريخ مع الهلال ولكن الأرجح هو تخيير اللاعبين عن وجهتهم التي يريدونها وسيتعرضون لعقوبة الإيقاف لفترة اقلاها شهر واقصاها ستة شهر ..

عودة بكري المدينة هي اكبر إضافة للفرقة الحمراء وأمر إعادة قيد المفكوكين ان شاءالله يكون درس مستفاد لقادم المواعيد حتي لاندخل في ذات الزنقة ..

مجرد سؤال 

ليه عايزين تجربوا المجرب ؟؟ 

عن admin

شاهد أيضاً

بابكر سلك يكتب: الثورة إنسرقت أقصد إنطلقت

] والله الواحد بقى ماعارف يبدأ من وين ولا من وين. ] الثورة صناعتنا. ] …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *