ملعب المريخ السوداني،

الملاعب السودانية.. تدهور وعدم مطابقة للمواصفات الدولية

الخرطوم – عثمان الأسباط
يعاني السودان من أزمة ملاعب مطابقة للمواصفات والمعايير الدولية لاستقبال المباريات الأفريقية للأندية والمنتخبات.
واستبعد الاتحاد الأفريقي لكرة القدم (كاف) ملعبي المريخ والخرطوم هذا الموسم؛ نظراً لعدم الجاهزية على مستوى الأرضية وبعض المطلوبات المهمة.
ثلاثة في واحد
الوضع المعقد جعل ثلاث فرق سودانية تؤدي مبارياتها في الدور التمهيدي للأبطال والكنفدرالية بملعب الجوهرة بأم درمان.

معاناة الفرق الزائرة

عانت الفرق الأفريقية الزائرة للسودان في سبيل أداء التدريبات التي تسبق المباريات، حيث يكفل لها القانون إجراء حصتين تدربيتين قبل اللقاء الرسمي، وهو ما يتضارب مع تمارين أندية البلد المضيف.

وملاعب الممتاز أيضاً
لم تكن ملاعب الدوري السوداني الممتاز استثناءً، فهي تعاني من سوء الأرضية، وتكثر فيها الحفر والمطبات والعشب الأصفر في صورة تظهر السودان كأنه موجود في صحراء قاحلة، رغم توفر البلاد على أطول نهر بالعالم يشق السودان عابراً دولاً أخرى.

شكوى المدربين

كثير من المدربين الأجانب الذين أشرفوا على تدريب أندية القمة وبعض الفرق الأخرى جأروا بالشكوى من سوء أرضية الملاعب، وأجمعوا على أنها تؤثر على مستويات الأندية، من واقع أن اللاعبين يجدون صعوبة بالغة في نقل الكرة بالأرض، الأمر الذي يجعلهم يعتمدون على الإرسال الطويل، وهو ما يفضي إلى قلة التركيز وسهولة التعثر في المباريات.

أزمة حقيقية

يقول المدرب علاء الدين أكو لـ(الحراك):” تعاني الكثير من الملاعب بما فيها استاد المريخ من سوء واضح، وهي لا تصلح لممارسة اللعبة.
وأشار إلى أن افتقار تلك الاستادات لأبسط مقومات الإصلاح أفضى إلى عدم تقديم اللاعبين لكل ما عندهم خشية التعرض للإصابات، فضلاً عن ضياع خطط وتكتيكات المدربين هدراً بسبب الاعتماد على الإرسال الطويل.

تدخل الكاف

أبدى الاتحاد الأفريقي لكرة القدم (كاف) انزعاجه من أزمة الملاعب السودانية، وطالب اتحاد الكرة السوداني بالتحرك لإجراء صيانة عاجلة مطابقة للمواصفات والمعايير الدولية لملعبي المريخ والخرطوم حتى تكون جاهزة لاستقبال المباريات.
وحذر (كاف) في مايو الحالي اتحاد كرة القدم السوداني من مشكلة عدم مطابقة معايير ملاعب كرة القدم بالسودان للمواصفات المطلوبة التي تمكنها من استقبال مباريات دولية للمنتخبات من المستوى الأول، وتحديداً مشكلات استاد نادي الهلال “الجوهرة الزرقاء”، الوحيد الذي يستقبل مباريات دولية بالسودان.
وشدد نائب الأمين العام بالكاف، الدولي الغاني السابق أنتوني بافو، ومعه رئيس لجنة المسابقات على ضرورة إعادة النظر في تأهيل استاد الهلال من حيث النجيلة باعتباره أهم معيار، وغرف اللاعبين والإضاءة، ومقاعد الجلوس بالمدرجات.
وهدد الكاف بنقل مباريات المنتخب السوداني إلى خارج البلاد حال عدم تنفيذ مطالبه.
وقرر ممثلوا اتحاد الكرة السوداني، الاجتماع برئيس مجلس إدارة الاتحاد، كمال شداد نهاية الأسبوع الجاري أو مطلع الأسبوع المقبل لوضع خطوط عريضة بمستجدات الكاف حول ملعب الجوهرة الزرقاء.

عن admin

شاهد أيضاً

الهلال يستأنف إعداده لمباريات الدوري الممتاز

يستأنف فريق الكرة الأول بنادي الهلال مساء اليوم (الإثنين) تحضيراته بملعبه في أمدرمان بمشاركة جميع …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *