التش “حلواني الكرة السودانية” يدلق مداد الوفاء في مدح من اجزلوا العطاء

 

 

رابطة قطر وقصة رجال اوفوا بما تعاهدوا عليه وما قصروا تقصيرا

الرابطة الانموذج  تسير على الوعد والعهد ولا تلفت إلى الوراء

 

 

 

 

الخرطوم: الأحمر الوهاج

 

لفت حلواني الكرة السودانية ونجمها الموهوب أحمد حامد التش الأنظار بما نشره على صفحته الرسمية على موقع التواصل الاجتماعي فيس بوك عن دور رابطة المريخ تجاه النادي وهي تدفع دفع من لا يخشى الفقر وتقف إلى جانب الكيان غير ابهة بكلمات الشكر والعرفان  وغير ملتفتة لأي صوت نشاذ مما جعلها أيقونة ستبقى وضيئة في تاريخ المريخ..

 

التش  يمتدح دور الرابطة

لم يفوّت الحلواني الفرصة وهو يتواجد في دوحة العرب للحديث عن دور رابطة المريخ تجاه الكيان ووصف ذلك بقوله تجاه (نادينا) مما يمنح الكل الاحساس الحقيقي لعشق هذا اللاعب للمريخ  بل ظل يكتب عن الرابطة لاكثر من مرة مما جعل الكل يرسل إشارات احترام وتقدير للنجم الفلتة الذي يحفظ جميل الآخرين..

 

هل تنكر البعض لرابطة المريخ

 

لعبت رابطة المريخ دور كبير في علاج لاعب الفريق الاسبق محمد عبدالرحمن وظل الغربال موجودا تحت ضيافتها لمدة زادت عن الستة أشهر وجد من خلالها كامل الدعم وكل المساندة وكان الكل يتوقع أن يرد الغربال الدين للرابطة العملاقة بالتوقيع للمريخ الا ان الاخير ذهب إلى الند التقليدي وضرب بمجهود الرجال عرض الحائط..

 

محمد عبدالرحمن تعهد ولكن…

 

رغم أن الكل يدري الظروف الصعبة للبلاد ووضعية اللاعب في تأمين سبل العيش الا ان حديث الغربال للرابطة كان ضبابيا حينما أكد لرجل مثل مولانا مجوب مجذوب انه لن يلعب في السودان لغير المريخ الا انه نكص العهد وذهب ليلعب بالهلال في وقت ماكان له أن يقول بما لا يستطيع أن يفعل لتبقى كلمة الرجال في المحك وبالتالي خسر عبدالرحمن ولم يخسر المريخ ولا رجالات الرابطة شيئا..

 

بسبب الغربال انعدمت الثقة و”الحلواني” حالة خاصة

 

حديث محمد عبدالرحمن وتعهده لعروس الروابط افقد الجميع الثقة في تعهدات اللاعبين السودانيين ولكن يبقى التش فريد عصره لأنه  رجل احب المريخ ويملك قراره بنفسه  فاحبه شعب المريخ َوظل يرسل له كل إشارات الإعجاب نظير ما يكتبه معبرا به عن حبه للكيان….

 

(نادينا) تمنح التش صك الحب والإخلاص

ظل التش يكتب في كل منشوراته عن المريخ مستخدما كلمة (نادينا) والتي يعبر من خلالها بكل صدق عن عشقه لهذا الكيان الكبير مما اكسبه حب جماهير المريخ بل كل جماهير الكرة السودانية وبالتالي لاغريب ولا غرابة في. عشق التش للكيان الأحمر عن صدق.

 

مولانا مجذوب مجذوب عنوان الأدب والذوق

ظل رئيس رابطة المريخ في دوحة القطريين مولانا مجذوب مجذوب عنوانا  للكرم والأدب  والوجه المشرق للمريخ بل الواجهة له في دوحة للقطريين وهو رجل مثالا يحتذى به في الأدب والأخلاق الفاضله ومضربا للمثل في عشق المريخ..

مولانا مجذوب وأركان حربه من رابطة قطر يمثلون تميمة الفرح الحقيقي للمريخ وخير سفارة في قطر بل وأرض الخليج مجتمعة…

 

ردود أفعال كبيرة لما خطه التش

 

وجدت الاشادة الكبيرة التي طوق بها. التش عنق كل مريخي قبل أن يطوق بها  اعناق الاحباب في عروس الروابط في الدوحة وجدت ردود أفعال كبيرة وتعليقات سعيدة  على موقع التواصل الاجتماعي فيس بوك جراء ما ظل يكتبه الحلواني لمحبوبه المريخ أو تقدير من يسهرون على تميزه ليل نهار على نحو ما ظلت تقدمه عروس الروابط تجاه المريخ الكيان..

 

ضياء وغيره مروا من هنا..

وجد أيضا لاعب المريخ ضياء اهتماما كبيرا من رابطة قطر بعد إصابته حتى نجح في العودة للملاعب ليحفظ الود لرابطة قطر ويعود للخرطوم ولسانه يلهج بالشكر لرابطة قطر وزاد على ذلك بإعادة قيدك دون أن يغمض له جفن فاستحق التقدير لأنه حفظ جميل الرجال ولا يعرف قدر الرجال الا الرجال…

عن Altigani

شاهد أيضاً

 لجنة تأهيل ملعب دار الرياضه تواصل أعمالها بنجاح منقطع النظير

    تحت مظلة الاتحاد المحلي لكرة  القدم  واصلت  لجنة  تأهيل  ملعب دار الرياضه بأمدرمان …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *