هلال الساحل

الطرف الأيسر لهلال الساحل فى بوح خاص (للأحمر الوهاج)

والى الدين تيكايا : نهدي صعودنا لكلّ أهالى الشرق الحبيب 

القمة تطاردنى وعقدى لم ينته بعد والأخلاص الأمدرمانى أفضل نادٍ يرعى المواهب 

حاورت (الأحمر الوهّاج) نجم هلال بورتسودان والطرف الايسر والى الدين تيكايا الذي يعتبر من اللاعبين الاكثر تميزا ولفتوا الانظار فى دورى الوسيط ، حيث اكد اللاعب على ان صعودهم للدرجة الممتازة جاء بعد جهد كبير من قبل ادارة النادى و الجماهير التى وقفت معهم كثيرا وايضا ،وعن اتصالات القمة به قال ان عدد ممن اندية الدورى الممتاز واندية القمة قاموا بالاتصال به الا انه يحترم عقدة مع هلال الساحل الذي لم ينتهى بعد ، واكد على انه مدين لنادى الاخلاص الامدرمانى الذي اثقل موهبتة منذ الصغر وهو النادى الذي يرعى المواهب بشكل ممتاز ومن بعد يسوقهم للاندية الاخرى . 

مبروك العودة للممتاز 

شكرا .. فاستحقينا هذا التاهل الى مكاننا الطبيعى الذي خسرناه منذ ثمانية سنوات الا ان العودة الحالية ستكون مختلفة لان الفريق به عناصر جيدة وادارتة وجهازة الفنى يمكن ان يقدموا الكثير فى الموسم الجديد خاصة ان اغلب لاعبى الفريق فى اعمار صغيرة ويمكن ان يكونوا الافضل فى الموسم القادم مع بعض الاضافات الطفيفة التى يمكن ان تخلق الفارق الكبير خلال المنافسة الاولى بالسودان . 

هل توجد اندية فاوضتك ؟ 

نعم .. عدد من الاندية قامت بمفاوضتى فى الفترة الماضية لاسيما فى الفترة الاخيرة ومنها اندية تمثل السودان الموسم القادم فى البطولة الافريقية وأنا الان لدى عقد احترمة مع الهلال لاسيما الانتقال الى نادى يمثل البلاد شى جيد لكل لاعب سودانى . 

نادى كان له الاثر فى انطلاقتك ؟ 

الأخلاص الأمدرمانى الي أنتقلت اليه وعمرى ستة عشر عاما لا سيما انه من الاندية التى ترعى المواهب والذين يعملون به اشخاص اخلاقهم عالية ، ورفد عدد كبير من اللاعبين الى اندية القمة منذ محمد عبدالله ماذدا و مامون الخير وابو حشيش ومحمد كمال و دومنيك ابوى وايضا اللاعب على الكوبى الي يعلب حاليا فى نادى الوادى نيالا وايضا هنالك لاعبين كثر فى الاندية الاخرى فى الاولى وعدد من اندية الولايات 

عن admin

شاهد أيضاً

رئيس الاتحاد المحلي بالخرطوم في افادات ساخنة بعد انتخابه

الشاذلي عبد المجيد : نمد ايادينا بيضاء لكافة الرياضيين   شداد رقم لايمكن تجاوزه في …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *